• التاريخ
  • اليوم 12
  • الشهر 12
  • السنة 2017

الموقع الرسمي للنائب الدكتور عماد الحوت


أصدر المكتب السياسي للجماعة الإسلامية في لبنان بيانا استنكر فيه الممارسات الإجرامية التي يقوم بها النظام الليبي بحق الشعب الأعزل الذي خرج يطالب بأبسط معاني الحرية والكرامة التي حرم منها منذ أكثر من أربعين عاما.
وقال البيان: " لقد صدم العالم بمستوى الإجرام الذي يمارسه النظام الليبي بحق المتظاهرين المطالبين بحقهم في الكرامة والحرية وبناء دولة حديثة ترعى أبناءها بعدالة ومساواة، هذا الإجرام الذي وصل حدّ استخدام سلاح الطيران والمدفعية لمواجهة المدنيين العزل من أبناء شعبه ، وهذا إن دلّ على شيء فإنما يدلّ على الإفلاس الشعبي والأخلاقي الذي وصل إليه نظام القذافي وعائلته، خاصة إذا أضيف له استخدام مرتزقة من خارج البلاد للقيام بمهمة الدفاع عن النظام المتهالك.
إننا في هذا الإطار إذ نحيّي الوقفة البطولية للشعب الليبي الذي لم يكن أقلّ إصراراً على استعادة حريته وكرامته من أشقائه التونسيين والمصريين، نعتبر أن شهداءه الذين سقطوا بنيران الطاغية وزبانيته هم منارة لكل الأمة، وطليعة لاقتلاع  كل أنظمة الإستبداد التي لا تزال تتسلط على رقاب الشعب العربي في كثير من البلدان."

المكتب السياسي
22/2/2011